رينار ينتقد منظمي أمم إفريقيا بعد "عطش" نجومه

أبدى هيرفي رينار، مدرب المنتخب المغربي، استنكاره لعدم السماح للاعبين بشرب الماء خلال الشوط الثاني لمباراة فريقه ضد منتخب ناميبيا.
ووصلت درجة الحرارة إلى 36 درجة مئوية أثناء مباراة الجولة الأولى لبطولة كأس أمم إفريقيا 2019.
وعلى الرغم من أن الشوط الثاني شهد تسجيل هدف اللقاء الوحيد، والذي منح أسود الأطلس الانتصار على حساب ناميبيا، فإن رينار لم يكن سعيدا بعطش نجومه.
وقال المدرب الفرنسي، "منع اللاعبين من الشرب هو أمر مستحيل، لذلك الرجاء من المنظمين التفكير في الأمر. اللاعبون هم من يؤدون، وليس نحن".
أما عن الفوز الصعب، فصرّح، "عندما بدأت مصر، صاحبة الأرض، مشوارها أمام زيمبابوي أمام 75 ألف متفرجٍ، لم يكن الأمر سهلا أيضا"، في إشارةٍ إلى فوز الفراعنة بهدفٍ يتيمٍ.
وواصل رينار، "نفس الأمر مع غينيا أمام مدغشقر، والكونجو الديمقراطية أمام أوغندا، ونيجيريا (التي) فازت بصعوبة (بنتيجة) 1-0 على بوروندي".
وأوضح المتوّج بالبطولة في نسختين سابقتين، "كان من الصعب الدخول في المنافسة بنسبة 100% .. وكان من الصعب علينا اللعب بنفس الإيقاع في المباراة بسبب حسن تنظيم ناميبيا، والحرارة العالية".
وبعد فوزهم على حساب ناميبيا، استأثر أسود الأطلس بشكلٍ مؤقتٍ بصدارة المجموعة الرابعة بـ3 نقاطٍ في رصيدهم، في انتظار لقاء ساحل العاج وجنوب إفريقيا.