ستيرلنج يعتذر لمدربه عن تسرب الأخبار قبل قمة إنجلترا وهولندا

اعترف رحيم ستيرلنج، نجم المنتخب الإنجليزي، باعتذاره إلى مدربه جاريث ساوثجيت بعد تسرّب الأخبار حول منحه شارة القيادة في نصف نهائي دوري الأمم الأوروبية.
وفي مدينة جيماريش البرتغالية، تستعد إنجلترا للقاء هولندا، لتضرب إحداهما موعدا في المباراة النهائية ضد البرتغال، صاحبة الأرض والجمهور.
وكانت الشركة التي تتولى إدارة أعمال ستيرلنج قد أطلقت بيانا صحفيا تعلن فيه عن منح شارة القيادة في المباراة إلى نجم مانشستر سيتي.
وأكد ستيرلنج، "لم أكن قد حدثت أحدا من الشركة، فكان من الغريب النهوض صباحا على هذا البيان".
وأكمل ابن الـ24 عاما في تصريحاتٍ نقلها موقع "جو" الرياضي معبرا عن استيائه من البيان، " لقد شعرت بالغضب الشديد في ذلك الصباح".
أما عن اعتذاره لمدربه، فأوضح، "أول شخص رأيته بعد الانتهاء من مكالمتي الهاتفية مع وكيل أعمالي هو جاريث (ساوثجيت)، فاعتذرت إليه عما حدث. لا أعرف من أين أتى الخبر".