هل أخطأ فالفيردي بإقناع راكيتيش بالبقاء في برشلونة
من المرجّح أن يكون إرنيستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، قد أساء الحكم حينما أقنع إيفان راكيتيش بعدم القبول بعرض باريس سان جيرمان.
ففي الصيف المنصرم، أبدى برشلونة اهتمامه بعرضٍ ضخمٍ بقيمة 90 مليون يورو لشراء راكيتيش.
ولكن نجم خط الوسط رفض العرض، متأثرا في ذلك بإقناع فالفيردي له بالاستمرار مع الفريق، حتى في ظل تأكيدات إدارة برشلونة لها بأنها لن تقوم بتحسين عقده.
واتخذ باريس سان جيرمان حينها خطوةً إضافيةً بأن عرض على راكيتيش ضعف الراتب الذي يتلقاه في النادي الكتالوني، ولكن الدولي الكرواتي أصرّ على البقاء في برشلونة، حيث يشعر بالسعادة، ويمنّي النفس بالاعتزال.
ولكن مع الوصول إلى فبراير/شباط من 2019، فلا زالت إدارة برشلونةً رافضةً لتمديد العقد الذي يربطها براكيتيش حتى 2021، وذلك بحسب تقرير صحيفة "سبورت" الإسبانية.
وبينما لا زال الاهتمام موجودا بخدمات راكيتيش من بعض الأندية الأوروبية الأخرى، فمن المستبعد أن يجد ابن الـ30 عاما عرضا مغريا من الناحية المادية بقدر عرض باريس سان جيرمان.