سامسونج تنافس الشركات الصينية عبر الهواتف الهندية 900x450_uploads,2019

تخطط شركة سامسونج لإطلاق سلسلة من الهواتف الذكية في الهند قبل إصدار عالميًا، وذلك بهدف استعادة الأرضية التي تنازلت عنها إلى منافسيها الصينيين مثل شاومي في ثاني أكبر سوق للهواتف المحمولة في العالم، حيث انخفضت الحصة السوقية للشركة الكورية الجنوبية في السوق الهندية بالمقارنة مع الشركات الصينية مثل شاومي في ربعين من الأرباع الثلاثة لعام 2018 التي تتوفر بياناتها وفقًا لشركة أبحاث السوق Counterpoint.
وأوضح مدير قطاع الهواتف المحمولة الهندية في شركة سامسونج لوكالة رويترز أن الهواتف الجديدة من سلسلة Galaxy M، والتي تعتزم سامسونج بيعها من خلال موقعها على الانترنت ومنصة أمازون الهندية فقط، سوف تساعد الشركة على مضاعفة المبيعات عبر الانترنت، وقال عاصم ورسى Asim Warsi: “لقد تم بناء سلسلة M بما يتماشى مع متطلبات المستهلكين الألفيين الهنود”، مضيفًا أن الهواتف سوف يتم طرحها عالميًا بعد الإطلاق الهندي في نهاية شهر يناير/كانون الثاني.
وامتنع عن إعطاء تفاصيل محددة، لكنه قال إن المبيعات عبر الإنترنت تمثل نسبة مئوية مكونة من رقمين من إجمالي أرباح الهواتف المحمولة للشركة، وبلغ إجمالي مبيعات الهواتف المحمولة في الهند ما يصل إلى 5.3 مليار دولار أمريكي (373.5 مليار روبية) في 12 شهرًا حتى نهاية شهر مارس/آذار 2018، وذلك وفقًا لبيانات تنظيمية مصدرها paper.vc، وهي منصة استقصاء معلومات الأعمال.
وقال مدير قطاع الهواتف المحمولة الهندية في شركة سامسونج ان الهواتف التي تصنعها الهند، والتي يقل سعرها عن 142 دولار أمريكي (10 آلاف روبية) ويصل سعرها الأعظمي الى 284 دولار أمريكي (20 ألف روبية) سوف تتضمن بطاريات بسعات أكبر وميزات مثل الشحن السريع.
وتحاول الشركة الكورية الجنوبية إعادة التركيز على السوق الهندية، والتي تضم أكثر من مليار مشترك في الشبكات اللاسلكية، حيث لا يزال ما يقرب من 350 مليون مستخدم لا يستخدمون الهواتف الذكية، وافتتحت العام الماضي ما قالت إنه أكبر مصنع للهواتف المحمولة في العالم في ضواحي العاصمة الهندية نيودلهي، فضلًا عن أكبر متجر للهواتف المحمولة على مستوى العالم في بنجالورو Bengaluru.
ومن المتوقع أن يؤدي التوسع في المصنع المتواجد ضمن الهند، والذي سيكتمل تمامًا في عام 2020، إلى مضاعفة قدرات سامسونج فيما يتعلق بانتاج الهواتف ضمن البلد من 68 مليون هاتف سنويًا إلى 120 مليون هاتف سنويًا، وقال وارسي: “توجه سامسونج الكثير من رؤيتها وبحثها وتطويرها نحو المستهلكين في الهند الذين لديهم اتصال كبير مع العديد من المستهلكين الآخرين في العديد من أنحاء العالم الأخرى”.
وتبيع سامسونج الهندية هواتفها من خلال 250 ألف منفذ بيع بالتجزئة وأكثر من 2000 متجر حصري، مع دعم يقدمه 2000 مركز خدمة، وأوضحت تقارير سابقة أن مواصفات الهواتف الجديدة قد تكون على غرار مواصفات الهواتف التي قدمتها سامسونج في الهواتف متوسطة خلال الأشهر الأخيرة، مثل الكاميرا الخلفية الثلاثية في هاتف Galaxy A7 والرباعية في هاتف Galaxy A9، بالإضافة إلى الكاميرا الأمامية ضمن الشاشة في هاتف Galaxy A8s.
سامسونج تنافس الشركات الصينية عبر الهواتف الهندية zhn6NUzJaQNFkhCEF3WX