يعد قطاع أشباه الموصلات قوة دافعة لأرباح شركة سامسونج، إلا أنه نادرًا ما تشاهد معالجات Exynos الخاصة بها في الاجهزة التابعة للشركات المصنعة الأخرى، بإستثناء شركة Meizu. ومع ذلك، فقد صدر اليوم تقرير جديد من وكالة الأنباء رويترز يقول بأن شركة سامسونج تجري محادثات مع شركة ZTE وغيرها من الشركات المصنعة الأخرى لتزويدها بمعالجات Exynos من أجل زيادة المنافسة مع شركة كوالكوم.
وقال السيد Inyup Kang، وهو مسؤول تنفيذي سابق في شركة كوالكوم، والذي يترأس حاليا قسم System LSI في شركة سامسونج بأن الشركة الكورية الجنوبية تجري حاليا ” محادثات مع جميع الشركات المصنعة “. وأكد أنه يمكن الكشف عن العملاء الجدد للشركة في النصف الأول من العام المقبل.
يأتي البحث عن عملاء جدد بعد منع شركة ZTE من شراء منتجات كوالكوم والمكونات الأخرى من الشركات الأمريكية بسبب الحظر المفروض على الشركة الصينية نتيجة لمخالفتها لقواعد الحظر التجاري المفروض على إيران وكوريا الشمالية. كما أوضحت شركة سامسونج أنه لم يتم التوصل إلى صفقة بعد وأن جميع الشركات المصنعة للأجهزة يتم التعامل معها على قدم مساواة.
وتتخلف سامسونج عن كل من كوالكوم وآبل في سوق المعالجات، ولكن تطوير وإنتاج المعالجات الخاصة بها ساعد الشركة على تنمية أعمالها في سوق الهواتف الذكية، بما في ذلك زيادة شحنات قسم System LSI بنسبة 27 في المئة. وبما أن سوق الهواتف الذكية آخذ في التباطؤ، فتأمل شركة سامسونج أيضا في أن تبدأ في تقديم رقاقات المودم التي تدعم شبكات الجيل الخامس 5G للشركات المصنعة للسيارات، وتشير تقارير رويترز إلى أن شركة Audi ستكون العميل الأول للشركة الكورية الجنوبية.
الروابط تظهر للاعضاء فقط[ للتسجيل اضغط هنا ]