أعلن نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم اليوم الأربعاء أنه سيمدد تعاقده مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي حتى حزيران/يونيو 2021 .
وقضى ميسي، الفائز بجائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم خمس مرات، طوال الفترة الماضية من مسيرته في الكامب نو، منذ أن انتقل إلى إسبانيا قادما من الأرجنتين وهو في الثالثة عشر من عمره.
وذكر برشلونة في بيان "النادي مسرور للغاية بتجديد العقد واستمرار ميسي، أفضل لاعب في التاريخ، والذي قضى كل مسيرته الاحترافية حتى الآن في برشلونة وقاد الفريق إلى حقبة من النجاح الاستثنائي، لم تحدث من قبل في كرة القدم العالمية."
وبعد أن وصل إلى الثلاثين من العمر توصل ميسي إلى اتفاق لتحسين راتبه للمرة الثامنة مع برشلونة منذ صعوده إلى الفريق الأول في 2005.
ويتوقع أن يقوم ميسي بالتوقيع على العقود الجديدة بعد عودته من فترة الاجازة، استعدادا لانطلاق التدريبات الاعدادية للموسم الجديد في 15 تموز/يوليو الجاري.
وسجل اللاعب الأرجنتيني مع برشلونة 507 هدف في 583 مباراة، كما يعد الهداف التاريخي لهذا النادي، الذي فاز معه بثمانية ألقاب في الدوري الإسباني وأربعة ألقاب أخرى في دوري أبطال أوروبا وخمسة ألقاب في كأس الملك وستة ألقاب في كأس السوبر الإسباني وثلاثة ألقاب في كأس السوبر الأوروبي وثلاثة ألقاب في كأس العالم للأندية.
وأضاف النادي الإسباني في بيانه "ولكن ليونيل ميسي لا يكتفي بما حققه، اللاعب الأرجنتيني يمر بأفضل لحظات مسيرته ولا يزال لديه الكثير ليقدمه في كرة القدم للعالم، الخبر الأهم لأنصار برشلونة هو أنه سيبقى للدفاع عن قميص الفريق".
ورغم أنه لم يتم الكشف بعد عن القيمة المالية للعقد الجديد، تحدثت الصحافة الإسبانية عن أن اللاعب الأرجنتيني سيحصل على 32 مليون يورو سنويا (36 مليون و500 ألف دولار)، بالإضافة إلى بعض المميزات الأخرى.
وذكرت التقارير الصحفية أن الشرط الجزائي المدرج في التعاقد يبلغ 300 مليون يورو.
ويهدف ميسي في الوقت الحالي إلى العودة مرة أخرى إلى موقع النجم الأول في العالم بعد موسم ابتعد فيه عن الصراع على جائزة الكرة الذهبية، التي على الأرجح سيحصل عليها البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعد الموسم المحبط لبرشلونة.
وحصد برشلونة في الموسم الماضي لقب كأس ملك إسبانيا فقط، فيما فاز غريمه التاريخي ريال مدريد بالدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا.
ويبدأ ميسي موسمه الجديد مع برشلونة تحت قيادة المدير الفني ارنستو فالفيردي، الذي جاء خلفا للمدرب السابق لويس انريكي، الذي عمل مع الفريق طوال ثلاثة مواسم.
وسيكون الوقت وحده كفيلا لإثبات إذا ما كان اللاعب الأرجنتيني سيحافظ على مستواه الفني بعدما بدأ عقدا جديدا في عمره في الوقت الذي يحتاج فيه الفريق لموهبته الكبيرة.
وأقسم ميسي بالولاء للنادي الكتالوني منذ أن قرر الدفاع عن قميصه في الثالثة عشرة من عمره بعدما سافر من مسقط رأسه بمدينة روساريو الأرجنتينية إلى مدينة برشلونة الإسبانية للانضمام إلى صفوف قطاع الناشئين بالنادي الإسباني.
وقضى ميسي فترة عصيبة في قطاع الناشئين ببرشلونة، حيث كان يخضع للعلاج من مرض نقص هرمونات النمو، ولكنه اجتاز هذه التحدي بنجاح كبير وحقق انتصارات وإنجازات فريدة ومذهلة في مسيرته الرياضية.
ويكشف فوز ميسي بالكرة الذهبية خمس مرات، وتحطيمه للعديد من الأرقام القياسية وحصده لألقاب كبيرة، أنه لاعب من طراز خاص ولديه الكثير ليقدمه في المستقبل، ويتمثل التحدي الأكبر له حاليا في إعادة برشلونة للقمة مرة أخرى