يبدو أن أتلتيكو مدريد يريد إشعال أجواء لقاء العودة في الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا، الذي سيجمعه بجاره ريال مدريد الأربعاء المقبل، مبكرا وذلك بعد أن ظهرت لافتة في ملعب تدريبات الفريق الخميس مكتوب عليها "حتى الموت، لاعبونا لا يخشون الموت".
ويسعى أتلتيكو مدريد الأسبوع المقبل إلى تعويض خسارته بثلاثية نظيفة في مباراة الذهاب، التي أقيمت على ملعب سانتياجو بيرنابيو الثلاثاء الماضي.
والكلمات التي تحملها اللافتة هي جزء من التصريحات التي قالها الأرجنتيني دييجو سيميوني في مقابلة مع شبكة "كنال بلوس" التليفزيونية الإسبانية في 2015، عندما صرح قائلا: "أعرف أن اللاعبين يقدمون أداء جيدا لأنهم يكافحون حتى الموت، لاعبونا يواجهون الموت ولا يخشونه، ندرك أننا أقل شأنا من فرق أخرى ولكن بفضل لاعبينا ندرك جيدا من نحن، هذه هي قيمنا، إذا اعتقدنا يوما أننا الأفضل فسيتمكنون من هزيمتنا".
وكانت مجموعة من جماهير أتلتيكو مدريد قد تمكنت من الدخول لملعب تدريبات الفريق اليوم بإذن من الإدارة وقاموا بوضع اللافتة المذكورة، التي تعتبر الرسالة الأولى من الجماهير للاعبيها قبل مباراتهم المصيرية والصعبة أمام الجار اللدود ريال مدريد.