متجر المنتدى السبورت العربي مركز رفع الصور
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: التعليم الثقافي

  1. #1
    .:::المدير العام:::.
    الصورة الرمزية salihmob
    الحالة
    غير متصل

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    رقم العضوية
    10
    الدولة
    Sudan
    المشاركات
    1,959
    عددالنقاط
    5127
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تلقى دعوات الى
    3 موضوع
    مقتبس في
    4 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي التعليم الثقافي

    يعتبر التعلم الثقافى من وجهة نظر توماسيلو ضرورة ملحة من أجل اكتساب اللغة.حيث لا يتعلم كل أطفال مجتمع ما أو معظمهم في آخر جميع المصطلحات من خلال التأثير المباشر من قبل البالغين عليهم.وعموما ,يجب على السواد الأعظم من الأطفال أن يجدوا طريقة لتعلم اللغة من خلال الاحتكاك الإجتماعى الطويل الأمد ,حتى من خلال الكلام الموجه لغيرهم في بعض الأحايين. وذلك لوجود كمية هائلة من المفردات الخاصة بلغتهم أيا كانت.هذا ما أكدته مجموعة متنوعة من التجارب التي تعلم من خلالها الأطفال بعض الكلمات الجديدة وإن لم يتواجد مصدرا مباشرا لتلك الكلمات، بل يمكن أن يتواجد أكثر من مصدر لها في آن واحد، ولم يكن للباغلين أية جهود مبذولة بطريقة مباشرة كمحاولة لتعليم ولو كلمة واحدة فقط للطفل.

    لا يعتبر الرمز سوى علامة على الفهم العام لموقف مشترك هذا ما انتهى إليه توماسيلو.
    وأكد توماسيلو بعد استعراضه لبحث في عام 1999 تضمن مقارنة بين آليات تعلم البشر وغيرهم من الحيوانات الراقية ما جاء به عالم الانثروبولوجيا البيولوجية رالف هولواي Ralph Holloway في مناقشته عام 1969 من أن سر تطور البشرية وما توصلوا إليه من ادراك لطبيعة مفهوم الثقافة ما يتمثل في ترابط كلا من السلوك الإجتماعى والمعرفة الرمزية. وفقا لهولواي، يتمثل مفتاح السر في فهم تطور شبيه الإنسان ,وهو في الوقت ذاته نفس مفتاح سر مفهوم كلمة "ثقافة"، في آلية تنظيم الإنسان لخبراته. تعتبر الثقافة هي "فرض شكل تعسفي على البيئة."
    تعد تلك الحقيقة هي الأولى من نوعها والتي يتطرق فيها هولوواى إلى ما يميز كلا من آليات التعلم لدى الإنسان، واستخدام الآلة، واللغة. يعتبر كلا من صناعة البشر للآلة, وقدرتهم على اكتشاف اللغة عمليات معرفية متشابهة إن لم تكن متطابقة حيث تزودنا بدليل دامغ على كيفية تطور البشرية.

    وبعبارة أخرى كما أشار مكجرو على أهمية تركيز علماء الإنثربوبوجيا على أنماط السلوك مثل استخدام الآلة ومهارات التواصل وذلك لعدم إمكانية التعرف على ما في داخل العقل ,رأى هولوواى بقطعية الدليل على وجود تباين في الناحية المعرفية بين البشر وغيرهم مثل وجود اللغة البشرية، واستخدام الآلة، بما في ذلك الأدوات الحجرية البدائية التي وجدت في سجل الحفريات والتي توضح بالضرورة تطور الإنسان.لا يتسائل هولوواى عن كيفية تعامل أو تعلم تلك المخلوقات مع بعضها البعض أو كيفية صناعتهم للأدوات وإنما في "طريقة" قيامهم بتلك الأمور."يعد غسل البطاطا في المحيط... تجريد أغصان الأوراق لصيد النمل الأبيض"، وأمثلة أخرى لاستخدام الحيوانات الرئيسية للآلة شيئا مبدعا في حد ذاته، هذا وليس هناك أي تدخل من البيئة لمساعدة الحيوانات."

    تمثل الأدوات البشرية شكل من أِشكال استقلال الإنسان عن البيئة الطبيعية والذي يبرز التفكير الرمزى. "يتمثل أروع مظهر من مظاهر الإبداع قي عملية تحضير العصا لصيد النمل الأبيض وما فيها من تجسيد للعلاقة بين المنتج والمادة الخام. على العكس من ذلك، لا تتجسد أهمية العلاقة بين شكل المنتج النهائى والمادة الخام قي عملية صناعة الأداة الحجرية
    من وجهة نظر هولوواى، لدى أسلافنا من غير البشر، أمثال قرود الشمبانزي المعاصرة وغيرها من الرئيسيات الأخرى، نفس المهارات الحركية والحسية، والفضول، والذاكرة، والذكاء، ربما مع اختلاف في الدرجة. "إنه عندما يتم دمج هذه السمات الفريدة مع طرق الإنتاج التعسفي (ما يعرف بالرمزية)، وفرض هذا كله على هذا الكائن يظهر لدينا الرجل المثقف المعاصر قي ثوبه الأنيق."
    لقد ذكرت فيما سبق أنه لابد لأى نوع من الثقافات وأن يتضمن قي طياته شكلا من" فرض أساليب تعسفية على البيئة"تشمل هذه الجملة عنصرين. أولهما علينا الاعتراف بأن العلاقة بين عملية الترميز، وهذه الظاهرة (سواء كان ذلك آلة، أوشبكة اجتماعية، أو مبدأ مجرد) باعتباره غير مبدع. والآخر هو فكرة الإنسان كمخلوق قي حد ذاته والذي يمكنه سدل أستار من الوهم والضلال على أنظمة العمل ليمارس نزواته من خلالها، والذي يفرض أفكاره ومشاريعه على البيئة على حد سواء.ومن ثم يرضى شكل الجو المحيط به غروره والذي بدوره ينعكس بطبيعة الحال على البيئة مرة أخرى ويتخمها بأعباء التكيف مع الوضع الجديد.
    ويشبه هذا ما توصل إليه توماسيلو كغيره من فكرة "التدرج" التي تتيح للبشر مزيدا من التقدم السريع.بالنسبة لهولوواى ,تزود المرحلة الأولى من الفكر الرمزي بين البشر بدفعة "بداية" لتنمية العقل، لابتكار آلات أكثر تعقيدا، وخلق هيكل اجتماعي، ولغة تتطور من خلال ديناميكية مستمرة من ردود الفعل الإيجابية. "يمثل هذا التفاعل بين النزوع إلى بنية البيئة بصورة تعسفية، وردود الفعل من البيئة المحيطة بالكائن الحي عملية طارئة، تختلف بطبيعتها عن أي شكل سبقها

    حدد كلا من تشارلز هوكيت Charles Hockett وآر آسكر R. Ascher بصفتهم من علماء اللغة ثلاثة عشرة سمة من سمات اللغة، يتقاسمها أشكال أخرى من التواصل بين الحيوانات.. وتعتبر القدرة اللغوية الهائلة لدى الإنسان من إحدى تلك السمات، وبعبارة أخرى، يكون لدى المتحدثين بلغة ما القدرة على إنتاج عدد لا حصر له من العبارات الأصلية لتلك اللغة. ويبدو أن تلك القدرة ما هي إلا نتاج لحصيلة سمات بشرية من نوع فريد.كما تعد "ازدواجية الأشكال" من تلك السمات، حيث تتألف لغة الإنسان من التعبير عن عدة عمليات منفصلة، لكل منها مجموعة من القواعد الخاصة : مثل دمج الصوتيات اللغوية لتكوين المقاطع morphemes، والجمع بين morphemes لإنتاج الكلمات، والتي تشكل بدورها جملا في نهاية المطاف. وبالتالى يكون لدى أى شخص القدرة على إنتاج تركيبات لغوية بشكل لانهائى عن طريق إجادة عدد محدود من الإشارات الخاصة والقواعد اللغوية.وهناك عنصرا آخر بالغ الأهمية يتمثل في كون اللغة البشرية رمزية إلى حد ما : : حيث يمكن أن تحمل مجموعة كلمات مشتركة في نفس الصوت معانى متعددة وذلك لاختلاف طرق هجاء كل منها عن الأخرى.

    وبمعنى آخر يتحدد معنى تلك الكلمات من خلال السياق بشكل واضح. فبما أن معان تلك الكلمات يفرض نفسه على السياق، ونتيجة وجود معان متعددة لكلمة واحدة, ونتيجة إمكانية الإشارة لأى شيء باستخدام مجموعة مختلفة من المفردات ؛ فإنه يعتمد على اختيار الألفاظ بمعناها الذي يتضح من خلال السياق ,وعلى قصد المتكلم من وراء كلامه ,وعلى قدرة السامع على فهم ذلك كله بطريقة سليمة. فكما يرى توماسيلو Tomasello،
    على المتكلم الناظر لشجرة معينة والذي يريد لفت انتباه السامع إلى تلك الشجرة أن يقرر التعبير المناسب لوصف تلك الشجرة بناءا على معرفة السامع لنوعية تلك الشجرة وبناءا على توقعه لها حيث يمكنه الإشارة إليها ب" تلك الشجرة هناك ," أو "هذه"، أو " هذا البلوط" أو" هذا البلوط الطاعن قي السن" ,أو " تلك الشجرة",أو شجرة الباجسوينج تلك " ,أو " ذلك الشئ الماكث بالساحة الأمامية" ,أو"تلك الزينة",أو "هذا العائق"، وبأي عدد من التعبيرات الأخرى.... حيث لا يتم اتخاذ مثل تلك الاختيارات قي ضوء الأهمية المباشرة لطبيعة الشئ أو النشاط من قبل المستمع بالدرجة الأولى وإنما تقوم على أساس رغبته واهتمامه بالشئ أو النشاط وفقط. هذا هو السبب في أن الإدراك الرمزي والاتصالات والتعلم يسيران جنبا إلى جنب.
    ويرى هولواي بأن الأدوات الحجرية المرتبطة بجنس شبيه الإنسان لها نفس الخصائص التي تميز الغة البشرية :
    في ضوء ما ذكرنا آنفا من أمثلة متعلقة ببناء الجمل، وبالقواعد، وبتسلسل الأفكار، يمكن لأى كائن يتصف باكتساب اللغة من أن يستخدمها بنفس الطريقة لوصف صناعة الأدوات ولا يثير ذلك أية مظاهر للدهشة. حيث كلاهما من الأنشطة المتسلسلة، وكلاهما له قواعد صارمة قي وحدة التسلسل للأنشطة (قواعد اللغة، وبناء الجملة)، وكلاهما مثالا للنظام الهرمي للنشاط (كأي نشاط حركي آخر)، وينتج كلا منهما مفردات تتميز بالتنوع والتي من ثم تصبح جزءا من البيئة، إما بصفة مؤقتة أو دائمة. ونعنى بإلإنتاجية المرجوة في ضوء المعايير الحالية أن تستخدم جميع الأنواع الأساسية لأغراض متعددة، بمعنى أن يكون لدى صناعة الآلات القدرة على التوسع بشكل دائم مع مرور الوقت، كما يكون للتغيير الطفيف قي النمط الأساسي القدرة على مواجهة بعض الفرص الوظيفية الجديدة. وتعتبر العناصر الأساسية "المفردات" لعمليات السيارات مثل - الصنفرة ،و الفصل ,و التعديل، وإعداد الممرات الأكثر تحملا، وما إلى ذلك، تستخدم جميعها في تركيبات مختلفة لإنتاج أدوات متباينة، وبأشكال مختلفة، وكما هو متوقع باستخدامات مختلفة.... هذا إن تم التركيز على طريقة عمل كل أداة على حدة ؛ فلن تظهر النتيجة النهائية على الساحة أبدا، حيث تعتمد كل مرحلة على ما قبلها وترتبط بما بعدها، ويتطابق كل جزء قي آلية العمل في آخر الأمر مع الخطة الأصلية. وبعبارة أخرى ،لا يعتد بأى أداة قي الهيكل العام للمنتج إلا إذا اكتملت المراحل كلها بحذافيرها، ،، بل وتعد كل جزئية منفصلة قي العمل بلا طائل إلا إذا تم استخدامها ضمن المنتج النهائى.هذا بالضبط الحال مع اللغة.كما أثبت توماسيلو Tomasello ،، أن الفكر الرمزي لا يعمل إلا في بيئة اجتماعية معينة :
    وتفرض الرموز الجامدة مجموعة من التصورات، والتي لا تسمح للأعضاء بالتواصل حول الكائنات نفسها من حيث المكان والزمان (كما في الصيد) ولكنها تسمح أيضا للعلاقات الاجتماعية بمزيد من المعيارية وقلة نسبة التلاعب بها عن طريق الرموز. حيث يتم النظر إلى الخصوصية ضمن درجات من السلوك. فمن منظور جمود الإدراك الحسي، تفرض الرموز بثبات السلوك الاجتماعى, والذي يعتبر بدوره شرطا مسبقا لمهمة التفاضلية لقطاعات الأدوار في مجتمع متمايز متكيف، ليس فقط مع البيئة الخارجية ولكن مع ذاته على حد سواء

  2. # ADS
  3. #2
    .:::الادارة:::. الصورة الرمزية mohamed73
    الحالة
    غير متصل

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    رقم العضوية
    1
    الدولة
    Morocco
    Sonork
    100.1612070
    المهنة
    اصلاح وفك شفرة الهواتف
    نوع الهاتف
    iPhone7
    المشاركات
    32,002
    عددالنقاط
    15007
    تم تذكيره فى
    2 مشاركة
    تلقى دعوات الى
    3 موضوع
    مقتبس في
    68 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    190

    افتراضي رد: التعليم الثقافي

    مشكور حبيبي
    https://www.4gsmmaroc.com/vb/image.php?type=sigpic&userid=1&dateline=1466377566

  4. #3
    مراقب سابق الصورة الرمزية AMR@RAMZI
    الحالة
    غير متصل

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    رقم العضوية
    14
    المهنة
    سوفتجى
    نوع الهاتف
    iPhone 6s Plus
    السن
    28
    المشاركات
    1,077
    عددالنقاط
    1872
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تلقى دعوات الى
    0 موضوع
    مقتبس في
    0 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    27

    افتراضي رد: التعليم الثقافي

    تسلم حبيبى



    الحياة مع الله هي مشاعر وليست فقط حركات تؤدى
    كن مع الله كالطفل الذي إذا أراد شيئا حن إليه وبكى حتى يحن عليه أبويه ويعطيانه ما يحب أن يكون له
    أتعلـــــــم لمـــاذا
    لأنهما يحبانه


    سبحان الله وبحمده
    سبحان الله العظيم


التعليم الثقافي

مواضيع ذات صلة

  1. برنامج Wireshark 2.0.1 (32-bit) لكشف الأختراق و التغليم وبيانات السيرفر
    بواسطة ايجى ستارز في المنتدى قسم البرامج والشروحات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-03-2016, 10:06 AM
  2. برنامج Wireshark 2.0.1 (64-bit) لكشف الأختراق و التغليم وبيانات السيرفر
    بواسطة ايجى ستارز في المنتدى قسم البرامج والشروحات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-03-2016, 03:21 PM
  3. برنامج Wireshark 2.0.0 (64-bit) لكشف الأختراق و التغليم وبيانات السيرفر
    بواسطة ايجى ستارز في المنتدى قسم البرامج والشروحات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-02-2016, 06:23 PM
  4. برنامج Wireshark 2.0.0 (32-bit) لكشف الأختراق و التغليم وبيانات السيرفر
    بواسطة ايجى ستارز في المنتدى قسم البرامج والشروحات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-02-2016, 04:27 PM
  5. جــديــد كورس تعلم اللغة الانجليزية المجانى من المجلس الثقافي البريطاني
    بواسطة سماح الشرنوبى في المنتدى قسم البرامج والشروحات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-06-2015, 04:19 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
sitemap